امراض العقم والجهاز التناسلي

أسباب العقم وعلاجه في ألمانيا

العقم هو عدم القدرة على الإنجاب بعد سنة على الأقل من الحياة الجنسية الطبيعية دون استعمال أي موانع للحمل لكلا الزوجين. وتقدر نسبة حدوث العقم هو ما يقارب (10 -15%) من الزيجات، وهو مشكلة تخص الزوجين معا وليس المرأة وحدها والمانيا من اكثر الدول تقدما في العقم وعلاجه ويوجد فى المانيا افضل اطباء علاج امراض العقم والجهاز التناسلي .

ويجب التفريق بين ضعف الخصوبة والعقم، حيث أن ضعف الخصوبة يمكن علاجه إذا ما عُرف سبب هذا الضعف ويمكن للمرأة أن تحمل بعد ذلك بدون أية صعوبة لذلك يعتبر ضعف الخصوبة بأنه عقم نسبي، إما العقم فيعرف بأنه عدم القدرة على الإنجاب إطلاقا، وهي حالة لم يكن يجدي العلاج فيها، ولكن يقدممركز يورو ميديك الطبي مجموعة من الخيارات لمعالجة العديد من الحالات التي كانت في السابق مستعصية ومعتبرة غير قابلة للمعالجة مثل حالة انسداد الأنابيب الرحمية عند المرأة أو ندرة النطف المنوية عند الرجل.

امراض العقم والجهاز التناسليأسباب العقم لدى الرجال

ترجع أسباب العقم التي تعمل على إعاقة الرجل من الإنجاب مؤقتا أو بصفة دائمة كثيرة إلىثلاثة عوامل رئيسية،الأسباب هرمونية، والتي تتعلق بخلل في وظائف الغدد المسؤولة على وظيفة الخصية. ويوجد أيضاً أسباب داخلية في الخصية مثل غياب الخلايا الأم المنتجة للحيوانات المنوية، أو تليف الخصية. والأسباب الانسدادية التي نتيجة انسداد البربخ أو الحبل المنوي بسبب عوامل خلقية، أو التهابات بالجهاز البوليالتناسلي، أو نتيجة لبعض التدخلات الجراحية التي تؤثر على مرور الحيوانات المنوية من الخصية، وحتى خروجها من فتحة مجرى البول الأمامية.

أسباب العقم لدى النساء

يجب العلم أنه عند الأنثى كلما تقدمت في العمر تدنت نسبة الخصوبة لديها خاصة بعد (35) عاما من العمر، لكن المشاكل الأخرى المحتملة مثل خلل المبيضين فقد يشكل (25 -35%) من حالات العقم عند المرأة، حيث تكون نتيجة لعيب خلقي في التكوين النسيجي للمبيضين أو لحدوث تكيسات حوله. أما بالنسبة لمشكلة خلل الأنابيب أو ما نسميه بقناتي فالوب أو البوقين يقدر هذا بـ (30 -40%) من أسباب العقم في المرأة. وهناك أيضاً مشاكل قد تحدث في عنق الرحم حيث يقدر هذا الخلل تقريباً بـ (5%) من حالات العقم عند المرأة.

تصنيف العقم

العقم المطــلق (Sterility)

يعني العقم المطلق عدم إمكانية حدوث حمل مطلقاً لأسباب غير قابلة للعلاج، منها على سبيل المثال عدم تكوين الرحم أو المبيضين.

العقم النسـبـي (Infertility)

العقم النسبي فيعني بأن هناك عوائق للحمل يمكن علاجها، ويقسم إلى قسمان رئيسيان، وهما:

عقم أولي: وهو العقم الذي يصيب المرأة منذ بداية حياتها الجنسية أو زواجها.

عقم ثانوي: وهو العقم الذي يصيب المرأة بعد إنجاب طفل أو حتى حدوث حمل انتهى بإجهاض أو حمل خارج الرحم.

التقنيات الحديثة في علاج العقم

يقدم مركز يورو ميديك الطبي مجموعة من التقنيات الطبية الحديثة في معالجة أسباب العقم، والتي أثبتت نجاعتها مرة بعد مرة في رسم الابتسامة على وجوه المئات من الآباء والأمهات من حول العالم.

حيث يلجأ العديد من الأزواج إلى تقنيات الإنجاب الحديثة التي تعالج كثيرا من مشكلات العقم والإخصاب للزوج والزوجة؛ على سبيل المثال انسداد الأنابيب عند الزوجة وضعف وقلة الحيوانات المنوية عند الزوج. ففي الماضي كانت آلية التلقيح الصناعي تستخدم على نطاق ضيق، ولكن الآن أصبحت تستخدم على نطاق واسع وبنسبة نجاح عالية، وباتباع وسائل لا تزيد من التشوهات الخلقية أبدا.

أضف تعليقا

اكتب تعليقُا

الاسم*

البريد الإلكتروني* (never published)

الموقع الإلكتروني